منتديات الاحلام2

منتدى اسلامى شامل

تنبيه هام لكل الزوار عندما ترغب فى التسجيل معنا بعد ما تقوم بعمليه التسجيل تاكد من تفعيل عضويتكم عبر الرساله التى تصل الى الميل واهلا بكم فى المنتدى ونتمنى لكم قضاء وقت عامر بطاعة المولى عزوجل

    المبشرون بالجنة

    شاطر
    avatar
    mido
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 394

    المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف mido في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:31 am

    تمهيد


    الحمد لله، أحمده وأستعينه وأستغفره وأستهديه، وأؤمن به ولا أكفره، وأعادي من يكفره، وأشهد أن لا اله الا الله وحده لا شريك له، وأنّ محمدا عبده ورسوله، أرسله بالهدى والنور والموعظة على فترة من الرسل، وقلة من العلم، وضلالة من الناس، وانقطاع من الزمان، ودنو من الساعة، وقرب من الأجل.


    من يطع الله ورسوله فقد رشد، ومن يعصهما فقد غوى وفرط، وضلّ ضلالا بعيدا، وأوصيكم بتقوى الله، فانه خير ما أوصى به المسلم المسلم أن يحضّه على الآخرة، وأن يأمره بتقوى الله، فاحذروا ما حذركم الله من نفسه، ولا أفضل من ذلك نصيحة، ولا أفضل من ذلك ذكرا، وانّ تقوى الله من عمل به على وجل ومخافة من ربه، عون صدق على ما تبغون من أمر الآخرة، ومن يصلح الذي بينه وبين الله من أمره في السر والعلن، لا ينوي بذلك الا وجه الله، يكن له ذكرا في عاجل أمره، وذخرا فيما بعد الموت، حين يفتقر المرء الى ما قدّم، وما كان من سوى ذلك، يودّ لو أنّ بينه وبينه أمدا بعيدا، ويحذركم الله نفسه، والله رؤوف بالعباد، والذي صدّق قوله، وأنجز وعده لا خلف لذلك، فانّه يقول عزّ وجل:ما يبدل القول لديّ وماأنا بظلام للعباد. فاتقوا الله في عاجل أمركم وآجله في السر والعلانية، فانه من يتق الله يكفّر عنه سيئاته، ويعظم له أجرا، ومن يتق الله، فقد فاز فوزا عظيما، وانّ تقوى الله يبيّض الوجوه، ويرضي الرب، ويرفع الدرجة.


    خذوا بحظكم ولا تفرّطوا في جنب الله، قد علمكم الله كتابه، ونهج لكم سبيله، ليعلم الذين صدقوا ويعلم الكاذبين، فأحسنوا كما أحسن الله اليكم، وعادوا أعداءه، وجاهدوا في الله حق جهاده، هو اجتباكم وسمّاكم المسلمين، ليهلك من هلك عن بيّنة، ويحيا من حيّ عن بيّنة، ولا قوة الا بالله، فأكثروا ذكر الله، واعملوا لما بعد اليوم، فانه من يصلح ما بينه وبين الله يكفه الله ما بينه وبين الناس، ذلك بأنّ الله يقضي على الناس ولا يقضون عليه، ويملك من الناس ولا يملكون منه، الله أكبر ولا قوة الا بالله العظيم.


    هذه المقدمة هي خطبة كاملة من احدى خطب الجمعة للنبي صلى الله عليه وسلم، كما أوردها كل من ابن جرير والقرطبي رحمهما الله.


    ان الذي دعاني للكتابة عن هذه الشعلة المباركة المضيئة: هو قلة معرفتنا بها، والبعض منا نحن المسلمون لا يدرك من هم العشرة المبشرين بالجنة، ولاالمقطوع لهم بالجنة، ولا الأشهر القمرية، ولا حتى الأشهر الحرم، على حين جميعنا وبالاجماع يدرك الأشهر الشمسية، والأعياد الغربية ، حتى وأنه يحصيها كما لو أنه يحصي أسماء أولاده.


    انّ الله تبارك وتعالى أمرنا بالاقتداء بصحابة النبي صلى الله عليه وسلم، وقد ورد في الحديث الشريف الذي روي عن النبي صلى الله عليه وسلم يقول:


    سألت ربي عن اختلاف أصحابي من بعدي، فأوحي اليّ: أنّ أصحابك عندي بمنزلة النجوم من السماء، بعضها أقوى من بعض، ولكل نور، فمن أخذ بشيء ممن هم عليه من اختلافهم فهو عندي على هدى، ثم قال عليه الصلاة والسلام: أصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم اهتديتم


    ولعل هذا الحديث الشريف يدحض ادعاء الذين لا يعترفون بسنة النبي صلى الله عليه وسلم ولا بسنة أصحابه الكرام البررة الذين رضي الله عنهم ورضوا عنه سبحانه وتعالى.


    انّ الهدف من عرض سيرة الصحابة الكرام كي ندرك كيف كان هؤلاء يعبدون الله ويخلصون له العمل سبحانه وتعالى ، وكيف كانوا يطيعون النبي صلى الله عليه وسلم، وكيف كانوا يخافون عليه حتى من نسمة الهواء الطائرة، وكيف كانوا يدافعون عن دينهم ومقدساتهم، وكيف كانوا فيما بينهم كالبنيان المرصوص يشد بعضهم بعضا.


    أما كيف وصلوا الى كل تلك الكرامات؟ فلأنهم امتثلوا لأوامر الله تبارك وتعالى بطاعة النبي صلى الله عليه وسلم, ولأنهم رضي الله عنهم أامتثلوالأمر الله عزوجل, فقد فازوا فوزا عظيما ونالوا الدرجات برضوان الله تعالى عليهم القائل فيهم: رضي الله عنهم ورضوا عنه، وماذا بعد رضا الله؟ جنات عدن تجري من تحتهم الأنهار يحلون فيها من أساور من ذهب ويلبسون ثيابا خضرا من سندس واستبرق متكئين فيها على الأرائك، نعم الثواب وحسنت مرتفقا


    انّ هذه الابحاث كنز ثمين لايعادلها أموال وخزائن الدنيا قاطبة، ذلك أنّ العلم الشرعي فريضة على كل مسلم ومسلم, وهو كنز لا يفنى، ولولا أنه ذو قيمة عالية عند الله عزوجل لما امتدح الله عزوجل العلماء بقوله: انما يخشى الله من عباده العلماء


    ان عصر الصحابة رضي الله تعالى عنهم أجمعين هو عصر المثل والآخلاق ولن يتكرر، وقد كان يزخر بقوم كانوا يتسابقون فيه الى الكمال الانساني الرائع، فمنهم الطائر المحلق ومنهم المهرول، ومنهم المقتصد، وجميعهم رضي الله عنهم كانوا في قافلة الخير يسيرون الى أن وافاهم الأجل ونفوسهم آمنة مطمئنة، وفيهم رضي الله عنه


    وليس العشرة المبشرينبالجنة، هم فقط أصحابها، فهناك أيضا: أهل بدر وعددهم 313 وأهل الحديبية وعددهم 1500 وأهل بيعة الرضوان وعددهم 1400هؤلاء جميعا من أهل الجنة انشاء الله تعالى لقوله صلى الله عليه وسلم في حديث رواه جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أنه قال:
    لن يدخل النار رجل شهد بدرا والحديبية-- وفي حديث آخر قال النبيصلى الله عليه وسلملن يدخل النار ممّن بايع تحت الشجرةوالله عزوجل يؤكد لعباده أنّ جميع أهل بيعة الرضوان من أهل الجنة، يقول تبارك وتعالى في سورة الفتح 19:
    لقد رضي الله عن المؤمنين اذ يبايعونك تحت الشجرة فعلم ما في قلوبهم فأنزل السكينة عليهم وأثابهم فتحا قريبا
    وعن جابر رضي الله عنه قال: أخبرتني أم مبشر أنها سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول عند حفصة رضي الله عنها:لا يدخل النار ان شاء الله من أصحاب الشجرة أحد بايعوا تحتها، فقالت (أي حفصة رضي الله عنه) : بلى يا رسول الله!فانتهزها، فقالت قوله تعالى: وما منكم الا واردها، فقال: قال عزوجل: ثم ننجي الذين اتقوا ونذر الظالمين فيها جثيا.
    وقد قال الحافظ بن حجر رحمه الله: قال أبو محمد بن حزم: الصحابة كلهم من أهل الجنة قطعا، لقوله تبارك وتعالى: لا يستوي منكم من أنفق من قبل الفتح وقاتل أولئك أعظم درجة من الذين أنفقوا من بعد وقاتلوا وكلا وعد الله الحسنى
    والحسنى هنا هي الجنة.
    فثبت ان جميع الصحابة ان شاء الله تعالى من أهل الجنة، وهم المخاطبون بقوله تبارك وتعالى، والله وحده أعلم.


    وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال لأصحابه الذين لا زالوا ينتظرون دورهم الى دار الخلود :


    ايها الناس! زوروهم وسلموا عليهم فو الذي نفسي بيده: لا يسلم عليهم مسلم الى يوم القيامة الا ردوا عليه السلام.


    وأختم مقدمة البحث بحديث نعيش هذه الأيام بوداره بعدما كثرت الملل وتعددت التبعيات وانقسم الناس الى فرق كل فرقة تعتقد أنها الناجية، يقول النبي صلى الله عليه وسلم نحوا من ذلك:


    لياتينّ على أمتي كما أتى على بني اسرائيل حذو النعل بالنعل، وانّ بني اسرائيل تفرقوا على اثنتين وسبعين ملة، وتفترق أمتي على ثلاث وسبعين ملة، كلهم في النار الا واحدة، قالوا: ومن هي يا رسول الله، قال:


    ما أنا عليه وأصحابي


    اللهم اجعلنا من ملة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، ومن الذين يهتدون بسنته، ويستمعون القول فيتبعون أحسنه.


    اللهم اجزي عنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم بخير ما جزيت به نبيا عن أمته.


    سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين
    avatar
    mido
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 394

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف mido في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:35 am

    السلام عليكم

    أبو بكر الصديق رضي الله تعالى عنه




    <>أول خليفة في الدولة الاسلامية

    هوعبد الله بن أبي قحافة عثمان بن عامر، ويلتقي نسبه مع النبي صلى الله عليه وسلم في مرة بن كعب، وأمه أم الخير سلمى بنت صخر بن كعب، ويلتقي نسبها مع النبي صلى الله عليه وسلم في تيم بن مرة، ، وهو والد الطاهرتين المطهرتين أم المؤمنين السيدة عائشة ، والسيدة أسماء زوجة الزبير بن العوام أحد المبشرين بالجنة، وأم عبد الله بن الزبير الذي صلبه الحجاج على جدار الكعبة الشريفه بعد قذفها بالمنجنيق، ووالد الصحابي الجليل عبد الرحمن بن أبي بكر رضي الله عنهم وأرضاهم أجمعين.
    تزوج أبو بكر رضي الله أربعة مرات: مرتين في الجاهلية من قتيلة بنت عبد العزى، وام رومان بنت عامر، ومرتين في الاسلام: من أسماء بنتعميس وحبيبة بنت خارجة رضي الله عنهم جميعا وأرضاهم.
    مولده رضي الله عنه
    ولد رضي الله عنه لسنتين بعد عام الفيل، وبذلك فهو يصغر النبي صلى الله عليه وسلم بعامين.
    كان رضي الله عنه اول من آمن برسالة المصطفى صلى الله عليه وسلم، وأول من صدّق رحلة الاسراء والمعراج، ولهذا فقد لقب بالصديق.
    قال عمار بن ياسر رضي الله عنه: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وما معه الا خمسة أعبد (عبيد) وامرأتان وأبو بكر.
    أما الأعبد فهم: بلال بن رباح وزيد بن حارثة، وعامر بن فهيرة مولى أبو بكر، وأبو فكيهة مولى صفوان بن أمية بن خلف، وعمار بن ياسر رضي الله عنهم جميعا.
    فضائله رضي الله عنه:
    - هو أفضل الصحابة اطلاقا، وهو أول من أمر بجمع القرآن الكريم، وأول من آمن من الرجال، وأول من صدق بالرسالة، انه الورع التقي البار ذو الخلق الكريم، والأب الرحيم ، صاحب الفطرة السليمة من أدران الظلام والجاهلية.
    - وأشرف الفضائل أنّ الله تبارك وتعالى أنزل في فضائله رضي الله عنه آيات من القرآن الكريم هي التي على التوالي: التوبة 40، النور 22، الزمر 33، خواتيم سورة الليل وهم على التوالي:
    - ثاني اثنين اذ هما في الغار اذ قال لصاحبه لا تحزن انّ الله معنا
    - ولا يأتل أولوا الفضل منكم والسعة أن يؤتوا أولي القربى والمساكين
    - والذي جاء بالصدق وصدّق به أولئك المتقون
    - وسيجنبها الأتقى * الذي يؤتي ماله يتزكى * وما لأحد عنده من نعمة تجزى* الا
    ابتغاء وجه ربه الأعلى* ولسوف يرضى
    وقد أجمع المفسرون أن هذه الآيات الكريمات نزلت في أبو بكر الصديق رضي الله عنه، ذلك أنّ ما سئل عن النبي صلى الله عليه وسلم بشيء الا وقال: مادام قال فقد صدق، فقد كان صديقا تقيا، جوادا سخيا كريما، بذالا لأمواله في طاعة مولاه، وفي نصرة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وكان فضله واحسانه على السادات والرؤساء من سائر القبائل، ولهذا قال عروة بن مسعود رضي الله عنه وهو سيّد ثقيف يوم صلح الحديبية: أما والله لولا يد لك عندي لم أجزك بها لأجبتك، وكان الصديق رضي الله عنه قد أغلظ له في المقالة، فاذا كان هذا حاله مع سادات العرب ورؤساء القبائل، فكيف هو رضي الله عنه بغيرهم من فقراء المسلمين وضعفائهم؟
    وفي الصحيحين أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: من أعتق زوجين في سبيل الله، دعته خزنة الجنة: يا عبد الله هذا خير، فقال أبو بكر رضي الله عنه: يا رسول الله! ما على من يدعى منها ضرورة، فهل يدعى منها كلها أحد؟قال عليه الصلاة والسلام:نعم! وأرجو أن تكون منهم.
    لقد كان ابو بكر رضي الله عنه من أحب الرجال الى النبي صلى الله عليه وسلم:
    انّ أأمن الناس عليّ في صحبته وماله أبو بكر، ولو كنت متخذا خليلا غير ربي لاتخذت أبا بكر، ولكن أخوة في الاسلام، ومودته لا يبقين في المسجد باب سدّ الا باب أبي بكر.
    فضائله رضي الله عنه
    انّ أبا بكر وعمر رضي الله عنهما أفضل الناس قاطبة بعد الأنبياء والمرسلين، وهذا الحكم ليس الا حكم النبي صلى الله عليه وسلم.
    * فعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أبو بكر وعمر سيدا كهول أهل الجنة الأولين والآخرين الا النبيين والمرسلين.
    وعن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: اقتدوا بالذين من بعدي أبي بكر وعمر، واهتدوا بهدي عمار، وتمسكوا بعهد ابن أم معبد (عبد الله بن مسعود) الذين سأتناول قصصهم مع قصص الصحابة انشاء الله تعالى.
    * وعنه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: سألت جبريل فقلت: أخبرني عن فضائل عمر فقال: لو مكثت معك مالبث نوح في قومه ألف سنة الا خمسين عاما ما نفذت فضائل عمر، وانما عمر حسنة من حسنات أبي بكر.
    * وفي رواية أخرى عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم لجبرائيل عليه السلام: حدثني بفضائل عمر عندكم في السماء، قال: لو مكثت معك ما مكث نوح في قومه ألف سنة الا خمسين سنة ما حدثتك بفضيلة واحدة من فضائل عمر، وانّ عمر لحسنة من حسنات أبي بكر رضي الله عنهما.
    * وعنه رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:لي وزيران من أهل السماء جبرائيل وميكائيل، ووزيران من أهل الأرض أبو بكر وعمر.
    * وعن عبد العزيز بن المطلب عن أبيه رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: انّ الله تعالى أيدني من أهل السماء بجبريل وميكائيل، ومن أهل الأرض بأبي بكر وعمر، وقال: ورآهما مقبلان فقال: هذان السمع والبصر.
    *وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لأبي بكر وعمر رضي الله عنهما: ألا أخبركما بمثلكما في الملائكة ومثلكما في الأنبياء؟ مثلك يا أبا بكر في الملائكة كمثل ميكائيل ينزل بالرحمة، ومثلك في الأنبياء مثل ابراهيم، قال: فمن تبعني فانه مني ومن عصاني فانك غفور رحيم، ومثلك يا عمر في الملائكة كمثل جبرائيل ينزل بالشدة والنقمة على أعداء الله، ومثلك في الأنبياء كمثل نوح قال: رب لا تذر على الأرض من الكافرين ديارا.
    * وعن جابر بن عبد الله رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:لا يحب أبا بكر وعمر منافق ولا يبغضهما مؤمن.
    * وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: أنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم دخل المسجد وعن يمينه أبو بكر وعن يساره عمر وقال: هكذا نبعث يوم القيامة.
    * وعن جعفر بن محمد عن أبيه رضي الله عنهما قال: قال رجل من قريش لعلي كرم الله وجهه: يا امير المؤمنين! نسمعك تقول في الخطبة آنفا:اللهم أصلحنا بما أصلحت الخلفاء الراشدين المهديين، فمن هم؟ فاغرورقت عيناه ثم اهملهما (أي عينيه) فقال: هما حبيباي وعماك أبو بكر وعمر، اماما الهدى وشيخا الاسلام ورجلا قريش والمقتدى بهما بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم، من اقتدى بهما عصم، ومن اتبع آثارهما هدي الى صراط مستقيم، ومن تمسك بهما فهو من حزب الله، وحزب الله هم المفلحون.
    مناقبه رضي الله عنه
    من أعظم مناقبه هجرته مع النبي صلى الله عليه وسلم من مكة الى المدينة المنورة، ودخوله الغار مع النبي صلى الله عليه وسلم، وقول الله تبارك وتعالى فيه رضي الله عنه في سورة التوبة 40:
    الا تنصروه فقد نصره الله اذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين اذ هما في الغار اذ قال لصاحبه لا تحزن انّ الله معنا، فأنزل سكينته عليه وأيدّه بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى ، وكلمة الله هي العليا، والله عزيز حكيم.
    وقوله صلى الله عليه وسلم فيه رضي الله عنه: أنت صاحبي على الحوض وصاحبي في الغار.
    قال أبو بكر رضي الله عنه: نظرت الى أقدام المشركين على رؤوسنا ونحن في الغار، فقلت: يا رسول الله لو أنّ أحدهم نظر الى قدميه أبصرنا تحت قدميه، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: يا أبا بكر ما ظنّك باثنين الله ثالثهما؟
    وشهد أبو بكر المشاهد كلها مع رسول الله صلى الله عليه وسلم، وفي غزوة تبوك آخر غزواته صلى الله عليه وسلم كان أبو بكر رضي الله عنه يحمل راية النبي صلى الله عليه وسلم، وأمره بأن يحجّ بالمسلمين في السنة التاسعة للهجرة.


    عدل سابقا من قبل mido في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:43 am عدل 2 مرات
    avatar
    mido
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 394

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف mido في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:36 am

    خلافته رضي الله عنه
    تولى رضي الله عنه الخلافة بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم بمبايعة الصحابة رضوان الله تعالى عنهم في ثقيفة بني ساعدة، وقد رجحت كفة أبي بكر لفضله الكبير وسبقه للاسلام، وقد أشار النبي صلى الله عليه وسلم الى خلافة أبي بكر من خلال امرأة أتت اليه صلى الله عليه وسلم ولما أمرها أن تعود اليه في وقت آخر فسألته وان لم أجدك؟ - كأنها تقول الموت- أجابها صلى الله عليه وسلم: ان لم تجديني فأتي أبا بكر.
    وكانت فترة خلافته رضي الله عنه تمثل علامة هامة في تاريخ الاسلام، حيث بعد وفاته صلى الله عليه وسلم هناك طوائف كثيرة من العرب كانت قد ارتدت عن الاسلام ومنعوا آداء الزكاة، فنهض رضي الله عنه لقتالهم وقال: والله لو منعوني عقالا أو عناقا كانوا يؤدونها الى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعها، ثم وقف يخطب في الناس خطبته الشهيرة، وقال: من كان يعبد محمدا فمحمد قد مات ومن كان يعبد الله فالله حيّ لا يموت.
    ولم تكن هذه الفتنة هي الوحيدة التي تصدّى لها أبو بكر رضي الله عنه بحزم وشجاعة، بل هناك فتنة أخرى شديدة الخطر، وهي ظهور بعض أدعياء النبوّة، فتصدّى لهم أبو بكر رضي الله عنه وقضى على فتنتهم الخبيثة، ولم تشغل كل هذه الفتن أبا بكر رضي الله عنه عن توسيع رقعة الاسلام التي امتدت في عهده لتشمل أماكن كثيرة من بلاد فارس والروم، رغم مدة خلافته القصيرة جدا والتي لم تتجاوز ال 30 شهرا.
    زوجاته وأبناءه رضي الله عنه:
    - قتيلة بنت عبد العزّى: زوجته في الجاهلية والاسلام وولدت له عبد الله وأسماء.
    - أم رومان بنت عامر: زوجته في الجاهلية والاسلام وولدت له عبد الرحمن وعائشة - أسماء بنت عميس: زوجته في الاسلام ووولدت له محمد .
    - حبيبة بنت خارجة وكانت حاملا بأم كلثوم حين توفي رضي الله تعالى عنهم أجميعين
    وفاته رضي الله عنه وأرضاه:
    تعددت الروايات في سبب وفاته رضي الله عنه، فمنهم من قال أنه توفي نتيجة اصابته بمرض السل، ومنهم من قال أنه اغتسل في يوم بارد فأصابته حمّى شديدة أمهلته خمسة عشرة يوما فمات منها، ومنهم من قال أنّ اليهود سمّته في حريرة، وأيّا كان السبب فالأجل قد انتهى ، وتعددت الأسباب والموت واحد.
    وكان رضي الله عنه قد توفي في السنة الثالة عشرة للهجرة عن عمر يناهز ال 63 من عمره الشريف، لخمس ليال خلون من جمادى الآخرة من سنة ثلاثة عشرة للهجرة، وقد استكمل سن النبي صلى الله عليه وسلم وهو ابن ال 63 من عمريهما الشريف، وقد غسّلته زوجته أسماء بنت عميس وابنه عبد الرحمن رضي الله عنهم، ودفن الى جوار النبي صلى الله عليه وسلم، وأي جوار عطر هذا يا أبا بكر؟ فرضي الله عنك وارضاك وصلى الله وسلم وبارك على من صاحبك وربّاك.
    قال عنه عبد الله بن عباس رضي الله عنهم
    رحم الله أبا بكر، كان للقرآن تاليا، وعن الميل نائيا، وعن الفحشاء ساهيا، وبالمعروف آمرا، وعن المنكر ناهيا، وبدينه عارفا، ومن الله خائفا، وبالليل قائما، وفي النهار صائما، ومن دنياه سالما، وعلى عدل البرية عازما، وفي كل الأحوال شاكرا، ولله في الغدو والرواح ذاكرا، ولنفسه قاهرا، وقد فاق صحابته ورعا، وكفافا، وعفافا، وبرا، وحياطة، فأعقب الله على من تلبه (عيّبه أو سبّه) اللعائن الى يوم القيامة.
    قال عنه الفاروق عمر رضي الله عنه
    والله ما سابقت أبو بكر على خير قط الا وقد سبقني اليه.
    وفي الختام أقول:
    رحمك الله يا أبا بكر رحمة واسعة، وسعدت بحظ وافر ذلك الرجل الوحيد الذي وصله سلام من الله تبارك وتعالى، ففي احدى المرات التي نزل بها جبريل عليه السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم كان أبا بكر رضي الله عنه يجالسه وذلك بعدما تبرّع بكل ماله في سبيل الله تعالى، فقال جبريل عليه السلام للنبي صلى الله عليه وسلم: أقريء أبا بكر من الله السلام وقل له: يقول لك ربك : أراض عني في فقرك هذا أم ساخط؟ فالتفت النبي صلى الله عليه وسلم الى أبا بكر رضي الله عنه وقال: يا أبا بكر هذا جبريل يقرئك السلام من الله ويقول لك: أراض عن الله في فقرك هذا أم ساخط؟
    فجعل رضي الله عنه يبكي بكاء شديدا وهو يتمتم وكيف لي لا أرضى عنه وأنا أتمنى رضاه؟
    فرضي الله عن الصديق وصلى الله وسلم وبارك على من صاحبه ورباه.

    avatar
    mido
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 394

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف mido في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:44 am

    السلام عليكم

    . الفاروق عمر بن الخطاب رضي الله عنه
    (عملاق الاسلام)

    هو عمر بن الخطاب بن نفيل بن عبد العزّى بن رباح بن عبد الله بن قرط بن رواح بن عدي بن كعب بن لؤي بن غالب، ويلتقي نسبه مع النبي صلى الله عليه وسلم في كعب بن لؤي، وأمه حنتمة بنت هاشم بن المغيرة ابنة عم ابو جهل عمرو بن هشام.

    يكنى بأبي حفص ويلقب بالفاروق لأنه فرق بين الحق والباطل.

    مولده رضي الله عنه:

    ولد رضي الله عنه في السنة الثالثة عشرة من ميلاد النبي صلى الله عليه وسلم، ولذا

    فهو يصغر النبي صلى الله عليه وسلم بثلاثة عشرة عاما.

    اسلامه رضي الله عنه:

    أسلم رضي الله عنه في السنة السادسة من النبوة الشريفة وله من العمر 27 عاما بدعوة جليلة دعا بها النبي صلى الله عليه وسلم ربه فقال: اللهم أعز الاسلام بأحد العمرين عمر بن الخطاب وعمرو بن هشام، وفي رواية: اللهم أعز الاسلام بعمر بن الخطاب ، وشهد رضي الله عنه مع النبي صلى الله عليه وسلم المشاهد كلها من بدر الى تبوك، ونال شرف زواج النبي صلى الله عليه وسلم من أخته أم المؤمنين الصوامة القومة السيدة حفصة رضي الله عنهما، بعد وفاة زوجها خنيس بن حذافة.

    فضائله رضي الله عنه:

    كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه من أشد المنافحين عن الاسلام، وكان اسلامه يمثل قوة كبيرة للمسلمين، فقد كانت الشياطين بنوعيها الانسية والجنية تتجنّب الدرب الذي يسير فيه وتخافه وتهابه، لقوله صلى الله عليه وسلم: والذي نفسي بيده ما لقيك الشيطان سالكا فجّا قط ،الا سلك فجّا غير فجّك.

    ولقد اكتسب هذه الميزة من شدة ايمانه وصلابته وقوته في دين الله تبارك وتعالى، ولقد قال ابن مسعود رضي الله عنه: مازلنا أعزّة منذ أسلم عمر، وقال عنه رضي الله عنهما: كان اسلامه عزّا، وهجرته نصرا، وامارته رحمة، والله ما استطعنا أن نصلي حول البيت ظاهرين حتى أسلم عمر.

    وكان رضي الله عنه يجمع بين العلم والدين بسياسة الناس بالكتاب والسنة، فقد روي عن البخاري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: بينا أنا نائم شربت-يعني اللبن- حتى أنظر الى الري يجري في ظفري - أو في أظفاري- ثم ناولته عمر، قالوا: فما أوّلته يا رسول الله؟ قال: العلم.

    وقال بن مسعود رضي الله عنه:اذا ذكر الصالحون فحيّهلا بعمر، ان عمر كان أعلمنا بكتاب الله وأفقهنا في دين الله، ولو أنّ علم عمر وضع في كفة ميزان، ووضع علم أحياء الأرض في كفة لرجح علم عمر بعلمهم.

    وقال حذيفة بن اليمان رضي الله عنه، أمين سر النبي صلى الله عليه وسلم، كان علم الناس مدسوسا في جحر مع عمر.

    وقال ابن عمر رضي الله عنهما: تعلم عمر البقرة في اثنتي عشرة سنة، فلما تعلمها نحر جزورا.

    وكان عمر رضي الله عنه من الملهمين، فقد روى أبو هريرة رضي الله عنه أنالنبي صلى الله عليه وسلم قال: لقد كان فيمن قبلكم من بني اسرائيل رجال يكلمون من غير أن يكونوا أنبياء، فان يكن من أمتي منهم أحد فعمر.

    وقال صلى الله عليه وسلم: انّ الله جعل الحق على لسان عمر.

    موافقة نزول القرآن الكريم لقوله رضي الله عنه:

    انّ السبب في تخصيص عمر رضي الله عنه بكل ما سبق من مكارم ، هو والله أعلم، ما وقع له في زمن النبي صلى الله عليه وسلم من الموافقات التي نزل القرآن الكريم مطابقا لها في مشوراته، وما وقع من الهامات بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم، ومن ذلك ما حدث له مع سارية، فعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: وجّه عمر جيشا ورأسّ عليهم رجلا يدعى سارية، فبينما عمر يخطب، جعل ينادي يا سارية الجبل ثلاثا، ثم قدم رسول الجيش فسأله عمر رضي الله عنه، فقال: يا أمير المؤمنين هزمنا، فبينما نحن كذلك اذ سمعنا صوتا ينادي: يا سارية الجبل ثلاثا، فأسندنا ظهورنا الى الجبل، فهزمهم الله، قال: قيل لعمر رضي الله عنه: ان كنت تصيح بذلك، وذلك الجبل الذي كان سارية عنده بنهاوند من أرض العجم.

    وهذا عدا عن نهر النيل الذي جفّ في عهده رضي الله عنه، وما عاد الى جريانه الا بعد أن كتب ورقة وأرسلها مع رسوله الى عمرو بن العاص رضي الله عنه طلب منه أن يلقيها في النهر فيجري باذن الله تبارك وتعالى وكان ذلك بفضل الله.

    خلافته رضي الله عنه:

    استمرت خلافته رضي الله عنه 10 سنوات و6 أشهر و4 أيام، أنجز خلالها انجازات عظيمة لا تستطيع دول العالم قاطبة من انجازها ولو بقرون طويلة.

    انّ عمر رضي الله عنه كما كلنا يعلم هو ثاني الخلفاء الراشدين، وقد تولى الخلافة من أبو بكر الصديق رضي الله عنهما.

    أولوياته رضي الله عنه

    هو رضي الله عنه أول من حمل لقب أمير المؤمنين، وأول من كتب التاريخ الهجري، وأول من اتخذ بيت المال، وأول من سنّ قيام رمضان، وأول من تفقد أحوال الناس بالليل، وأول من اتخذ الديوان، وأول من اتخذ الدرّة، وأول من مصّر الأمصار- وحّد الدول- (الكوفة والجزيرة والبصرة ومصر والموصل والشام) وأول من فتح الفتوح، وهو الذي اتخذ دار الدقيق فجعل فيها الدقيق والسويق والتمر والزبيب وما يحتاج الناس اليه من منقطع، ووضع في الطريق فيما بين مكة والمدينة ما يصلح من يحتاج اليه المنقطع، لأجل ذلك قال قولته المشهورة: لو عثرت بغلة في طريق العراق لسألني الله عنها لم، لم تصلح لها الطريق يا عمر!

    وهو الذي وضع مكان مقام ابراهيم عليه السلام في موضعه الحالي، بعد أن كان ملتصقا بالبي العتيق، وذلك ليفسح طريقا للطائفين حوله تجنبا للازدحام.

    عدله رضي االله عنه

    وفي عدله رضي الله عنه نكتفي بشهادة النبي صلى الله عليه وسلم: من أراد أن يعرف العدل كيف يكون فليذهب الى عمر الفاروق.

    وبالرغم من أنه رضي الله عنه قد وصل بتقواه وورعه الى درجة النبوة بشهادة النبي صلى الله عليه وسلم: لو كان نبيا بعدي لكان عمر، ورغم أنه من العشرة المبشرين بالجنة، ورغم أنه سأل الملكين في القبر من ربكما؟ ومع كل تلك الشمائل والفضائل فقد مكث في الحساب اثنتي عشرة عاما كما ورد في رواية لابنه عبد الله بن عمر رضي الله عنهما قال: رأيت عمر في المنام بعد اثنتي عشرة سنة من وفاته فسألته ما ما فعل بك ربك؟ فقال: للتو انتهيت من الحساب يا بني، ولولا رحمة ربي لهلك أبوك.

    و عن عثمان بن عفان أنه رأى عمر رضي الله عنهما في المنام بعد وفاته وسأله:

    ما فعلت بالملكان يا أبا حفص؟ أجابه: عندما أقعداني سألتهما من ربكما؟

    اللهم ارحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين.

    زوجاته وأبناءه رضي الله تعالى عنه:

    - زينب بنت مظعون وولدت له عبد الله وحفصة وعبد الرحمن الأكبر.

    - أم حكيم بنت الحارث المخزومية فولدت له فاطمة.

    - جميلة بنت ثابت فولدت له عاصما جد الخليفة الخامس عمر بن عبد العزيز.

    - أم كلثوم بنت علي وفاطمة الزهراء فولدت له زيد الأكبر ورقيّة.

    - وتزوج امرأة من اليمن فولدت له عبد الرحمن الأصغر.

    - وتزوج عاتكة بنت زيد بن عمرو بن نفيل.

    وفاته رضي الله تعالى عنه:

    توفي في السنة الهجرية 23، قتلا على يد أبو لؤلؤة المجوسي، في صلاة الفجر في العشر الأواخر من شهر ذي الحجة بعد عودته من آداءه لمناسك الحج بأيام، ولذلك فقد أطلق عليه شهيد الفجر، بعد أن حكم المسلمين 13 سنة وستة أشهر و25 يوما، عن عمر يناهز ال 63 عاما من عمره الشريف.

    لقد كان كثيرا ما يدعو الله تعالى بأن يرزقه الشهادة ويجعل موته في المدينة المنورة، واستجاب الله لدعائه، فمات شهيدا وهو يؤم المسلمين في صلاة الفجر، وفي بلد الرسول صلى الله عليه وسلم، ودفن الى جانب الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبه في الغار أبي بكر الصديق رضي الله عنهما وعن الصحابة أجمعين.

    فرضي الله عن الفاروق وعن الصحابة وصلى الله وسلم وبارك على من رباهم.
    avatar
    mido
    المدير العام
    المدير العام

    عدد المساهمات : 394

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف mido في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:46 am

    السلام عليكم

    عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه

    رآه النبي صلى الله عليه وسلم يدخل الجنة حبواهوعبد الرحمن بن عوف بن عبد الحارث بن زهرة بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي، يجتمع في النسب مع النبي صلى الله عليه وسلم في كعب بن لؤي، وأمه الشفاء، ويكنى بأبي أحمد، وهو أحد الثمانية الأول دخولا في الاسلام (أبو بكر، طلحة، سعد، حمزة، الزبير، عثمان، وعلي رضي الله عنهم) ، كان يدعى قبل الاسلام بعبد الكعبة، وبعدما أسلم سماه النبي صلى الله عليه وسلم بعبد الرحمن، وهاجر الهجرتين الى الحبشة، وهجرة المدينة.
    مولده رضي الله عنه:
    ولد بعد عام الفيل بعشر سنين، وبذلك يصغر النبي صلى الله عليه وسلم بعشر سنين.
    سيّد المسلمين رضي الله عنه
    عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال لأم كلثوم ابنة عقبة بن أبي معيط عدو الله ورسوله، رضي الله تعالى عنها وأرضاها : أقال لك رسول الله صلى الله عليه وسلم أنكحي سيد المسلمين عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه؟ أجابته رضي الله عنها: نعم! وولدت له أربعة ذكور: ابراهيم.. حميد..محمد..اسماعيل.
    مناقبه رضي الله عنه:
    عندما أخى النبي صلى الله عليه وسلم بين المهاجرين والأنصار، آخى بينه وبين سعد بن الربيع الأنصاري، ويومها قال له سعد رضي الله عنه: اني أكثر أهل المدينة
    مالا، فانظر شطر مالي فخذه، وتحتي امرأتان فانظر أيهنّ أعجب اليك حتى أطلقها لك وتتزوجها، فأجابه ابن عوف رضي الله عنه: بارك الله لك في مالك وأهلك، دلني على السوق، فذهب واشترى وربح وكثر ماله وبفضله سبحانه وتعالى بات من أغنى الأغنياء لأنه صادق النيّة والسريرة، وتحقق فيه قوله الله تبارك وتعالى: والله يرزق من يشتاء بغير حساب.
    لقد سخّر جميع ماله في نصرة دين الله تعالى، ووزع قافلة بقوام 700 راحلة قادمة من الشام في سبيل الله تعالى بأحمالها وأقتابها وأحلاسها، على أهل المدينة وما حولها.
    لقد كان رضي الله عنه التاجر المؤمن، الصابر المحتسب، الأمين المؤتمن، التقي الورع، ان لم تكن تجده في مسجد أو غزوة، تجده يجاهد في تجارته لينفق ما رزقه الله تعالى في سبيل مرضاته.
    كان محظوظا في تجارته أيما حظ، الى حد أثار عجبه ودهشته وقال: لو رفعت حجرا لوجدت تحته ذهبا وفضة، وكانت التجارة عنده عملا راجيا وواجبا، ولم تكن حرصا على جمع المال أو شغفا في الثراء أو احتكارا. انّ ثروته رضي الله عنه لم تكن كثروة مسلمي اليوم تختص بأعدادعا وأرقامها ورصيدها في البنوك، وانما كانت بما ينفق منها في سبيل الله، وبرصيدها عند الله تبارك وتعالى، ذلك أن جميع أمواله كانت مسخرة لخدمة المسلمين وما تحتاج اليه جزيرة العرب من كساء وطعام، ولأجل ذلك قال رسول الله صلى الله عليه وسلم له: يا بن عوف انك من الأغنياء، وانك ستدخل الجنة حبوا، فاقرض الله يطلق لك قدميك.
    باع يوما أرضا بأربعين ألف دينار، وفرقها على أهله من بنو زهرة، وعلى أمهات المؤمنين وفقراء المسلمين، وقدّم يوما لجيوش المسلمين 500 فرسا، ويوما 1500 راحلة، وعند موته أوصى ب 150 ألف دينار في سبيل الله، ووصى أن يكون لكل من بقي حيا ممن شهد بدرا ب 400 دينار، حتى أنّعثمان بن عفان رضي الله عنه رغم ثراءه أخذ نصيبه من الوصية، وقال يومها رضي الله عنه:انّ مال عبد الرحمن بن عوف حلالا صفوا، وانّ الطعمة فيه عافية وبركة.
    ان توزيعه ومصارفه للمال كان يعتمد ثلاثة مصارف: ثلثه يقرضه لله تعالى، وثلثه يقضي الدين عن المديونين، وثلثه يصل به الأرحام.
    لقد رأوه ذات يبكي بشدة وحين سألوه ما يبكيك؟ قال رضي الله عنه: لقد مات رسول الله صلى الله عليه وسلم وما شبع هو وأهل بيته من خبز الشعير.
    انّ طبائع البشر عوّدتنا على أنّ الثراء ينادي السلطة، وأنّ الأثرياء جميعا يحبون أن يكون لهم نفوذ ينمّي ثراؤهم ويضاعفه، ويشبع نهمهم وشهواتهم الصلفة فيستعلوا به علىخلق الله، وتصيبهم الأنانية التي يثيرها الثراء عادة، الا عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه ومن هم على سريرته من صحابته رغم ثراءهم العريض نجدهم أناس بسطاء متواضعين تحسبهم أفقر منك أو على مستواك، كانوا أناسا عجابا يقهرون البشر في هذا المجال ويخطوهم بسمو فريد.
    هو من العشرة المبشرين بالجنة، ومن الصحابة الذين توفي عنهم رسول الله صلى اله عليه وسلم وهو عنهم راض، ومن الستة أصحاب الرأي والمشورة الذين اختارهم عمر رضي الله عنه ليكونوا أهل الشورى.
    زوّجه رسول الله صلى الله عليه وسلم بتماضر بنت الأصبغ بن عمر الكلبي رضي الله عنه وكان نصرانيا وزعيم قبيلته قبل أن يسلم.
    وفاته رضي الله عنه:
    ان عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها خصّت عبد الرحمن بن عوف رضي الله عنه بشرف عظيم بأن عرضت عليه وهو على فراش الموت، أن يدفن في حجرتها الى جانب رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر وعمر، ولأنه مسلم قد أحسن الاسلام تأديبه، فقد استحييي أن يرفع نفسه الى ذاك الجوار، ثم أنه على موعد وثيق مع عثمان بن مظعون رضي الله عنهما، اذ تواثقا ذات يوم أيّهما مات قبل الآخر أن يدفن بجوار صاحبه، وبينما كانت روحه الطاهرة تتهيأ لحلتها الجديدة، كانت عيناه تفيضان دمعا طيبا، ولسانه يتمتم قائلا: اني أخاف أن أحبس عن أصحابي لكثرة ما كان لي من مال، الا أنّ سكينة الله سرعان ما تغشته لتكسو على وجهه غلالة رقيقة من الغبطة المشرقة المتهللة المطمئنة، وكأنه أرهف سمعه لقوله تبارك وتعالى:
    الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله ثم لا يتبعون ما أنفقوا منّا ولا أذى، لهم أجرهم عند ربهم ولا خوف عليهم ولا هم يحزنون.
    توفي رضي الله عنه في المدينة في السنة ال 32 للهجرة، عن عمر يناهز ال 57 عاما من عمره الشريف، ودفن في البقيع.
    فرضي الله عن ابن عوف وعن صحابته وصلى الله وسلم وبارك على من رباهم.
    avatar
    احلام
    عضو مبدع
    عضو مبدع

    عدد المساهمات : 982

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف احلام في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 1:48 am

    بارك الله فيك اخى الفاضل
    جزيت به خير الجزاء
    avatar
    لومة
    المراقب العام
    المراقب العام

    عدد المساهمات : 1624

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف لومة في الثلاثاء أغسطس 11, 2009 10:45 pm

    avatar
    داليا
    عضو ممتاز
    عضو ممتاز

    عدد المساهمات : 454

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف داليا في الأربعاء أغسطس 12, 2009 12:26 am

    avatar
    هانى
    المديرالإدارى
    المديرالإدارى

    عدد المساهمات : 1558

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف هانى في الخميس أغسطس 13, 2009 6:15 pm



    _________________




    avatar
    mama_hana
    نائب المدير العام
    نائب المدير العام

    عدد المساهمات : 1260

    رد: المبشرون بالجنة

    مُساهمة من طرف mama_hana في السبت أغسطس 15, 2009 6:54 am

    مجهود طيب تشكر عليه .. بارك الله فيك.. وجزاك خيراً

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت أبريل 29, 2017 11:29 pm